دور وكالة إعادة التوطين

يحظى اللاجئون القادمون إلى الولايات المتحدة عبر برنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة (USRAP) بفرصة تحديد وجود قريب أوصديق في الولايات المتحدة وذلك لدى مركز دعم إعادة التوطين الذي يساعد في معالجة ملفات اللجوء الخاصة بهم. وبشكل منفصل عن و مختلف عما يتم في حالة وجود أفراد عائلة رسميين والذين يقدمون إفادة إثبات القرابة، أو التماس I-730، أو في بعض الحالات التماس I-130 معتمد، فإنه يمكن للاجئين اختيار تحديد وجود أي فرد، بغض النظر عن صلة القرابة، باعتباره قريب أو صديق في الولايات المتحدة والذي يرغبون في إعادة التوطين بالقرب منه. وليس هناك إلزام للاجئين بتحديد وجود أي أقارب أو أصدقاء في الولايات المتحدة أثناء معالجة ملفات اللجوء الخاصة بهم قبل قدومهم. ومع ذلك، إذا تم تحديد أحد الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة، فمن المهم لكل من اللاجئين والأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة فهم دور القريب أو الصديق في الولايات المتحدة في إعادة توطين اللاجئين فيها.
John, Father of Gloria and family wait for John’s daughter’s arrival at the Boise Airport in Boise, Idaho.
اختر تنسيقًا للتعرف على المعلومات في هذه الصفحة. يمكنك مشاهدة فيديو أو تنزيل ورقة حقائق أو الاستماع إلى بثٍ صوتي. يوفر كل خيار نفس المعلومات.  

ما المقصود بالقريب أو الصديق الموجود في الولايات المتحدة؟

يمكن للاجئين الذين يتم إعادة توطينهم في الولايات المتحدة تحديد وجود أصدقاء أو أقارب يعيشون فيها ممن يرغبون في لم الشمل معهم عند وصولهم. فبعد تحديد هؤلاء الأفراد، تقوم وكالة إعادة التوطين بالاتصال بهم لتأكيد ما إذا كانوا يرغبون في إعادة توطين اللاجئين بالقرب منهم. وإذا وافقوا، يتم اعتبار هؤلاء الأفراد أقارب أو أصدقاء في الولايات المتحدة. لن تقوم وكالة إعادة التوطين بمشاركة التفاصيل الشخصية للاجئين، مثل المعلومات الطبية، مع أقاربهم أو أصدقائهم في الولايات المتحدة. ومع ذلك، فسوف تنسق الوكالة مع ذلك القريب أو الصديق من أجل الاستعداد لوصول اللاجئين إلى الولايات المتحدة. وهؤلاء الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة ليسوا مسؤولين مالياً ولا قانونياً عن أصدقائهم أو أقاربهم الوافدين حديثاً. ومع ذلك فإن بإمكانهم أداء دور مفيد في عملية إعادة توطين اللاجئين من خلال دعم تجربة إعادة توطين أصدقائهم أو أقاربهم بالتعاون مع وكالة إعادة التوطين. من المهم تذكر أنّ الهدف بالنسبة للاجئين هو تحقيق الاكتفاء الذاتي اقتصادياً عبر العمل بوظيفة في أسرع وقت ممكن بعد وصولهم إلى الولايات المتحدة بمساعدة وكالة إعادة التوطين.
IRC Atlanta case manager Alaa Naji, a former refugee from Iraq.
Kazingufu Rananzani, 35, fled the Democratic Republic of Congo to Uganda in 2002 because of escalating violence. Kazingufu, his wife Hellen and their five children were resettled in Baltimore by the IRC July 2016.,,To help Kazingufu and his family adapt to the American lifestyle, the IRC matched them with a family mentor, Susie Lawrence. Here, she reviews the children's report cards from school with the family.

ما المقصود بوكالة إعادة التوطين؟

وكالة إعادة التوطين هي منظمة غير ربحية تتعاون مع حكومة الولايات المتحدة في إطار شراكة بين القطاعين العام والخاص لمساعدة اللاجئين القادمين إلى الولايات المتحدة عبر برنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة (USRAP). وتضع حكومة الولايات المتحدة توجيهات كما تقدم تمويلاً جزئياً للخدمات الأساسية المطلوبة التي يتلقاها اللاجئون عبر برنامج الاستقبال وتحديد وضع الحالة (R&P). وتتولى وكالات إعادة التوطين مسؤولية تقديم هذه الخدمات كما تقدم دعماً بالغ الأهمية للاجئين وعائلاتهم أثناء شهورهم الأولى في الولايات المتحدة. لمعرفة المزيد عن وكالة إعادة التوطين, يرجى زيارة موقع الدليل الإرشادي لإعادة التوطين من برنامج التهيئة الثقافية وتبادل الموارد (CORE) على العنوان www.corenav.org.
Salam Bunyan with his wife. They are Iraqi restaurant owners in Boise. The family was resettled by the IRC in 2008. Salam worked as a cook for the U.S. army, which led to threats against his life.

كيف يتعاون الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة مع وكالة إعادة التوطين؟

ستقوم وكالة إعادة التوطين بالاتصال بالأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة مرة ثانية مع اقتراب وصول أصدقائهم أو أقاربهم وذلك لشرح برنامج الاستقبال وتحديد وضع الحالة (R&P) والخدمات الأساسية المطلوبة. ويمكن أن يحدث هذا الاتصال الثاني بعد شهور أو سنوات من الاتصال الأول، ويجب إبلاغ وكالة إعادة التوطين بأي تغييرات في معلومات الاتصال الخاصة بالقريب أو الصديق في الولايات المتحدة، بما في ذلك في حال قيام القريب أو الصديق في الولايات المتحدة بتغيير عنوانه. عندما تقوم وكالة إعادة التوطين بالاتصال بالقريب أو الصديق في الولايات المتحدة مع اقتراب وصول اللاجئين، فسوف تسأله عما إذا كان يود المشاركة في خدمات ودعم إعادة التوطين، مثل مرافقة وكالة إعادة التوطين في استقبال أصدقائهم أو أقاربهم في المطار، وتوفير السكن أو وسائل النقل إلى المواعيد، أو توجيه اللاجئين وتعريفهم بمجتمعهم الجديد. وتتولى وكالة إعادة التوطين المسؤولية الكاملة عن تقديم هذه الخدمات وعن تحديد استخدام تمويل برنامج الاستقبال وتحديد وضع الحالة (R&P) للاجئين. إنّ أيّ مساعدة يقدمها الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة هي مساعدة طوعية. ويمكن أن يكون لدى بعض وكالات إعادة التوطين ما يطلق عليه “اتفاق الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة” وهو نموذج يوضح فيه الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة الدعم الذي يمكنهم تقديمه إلى أصدقائهم أو أقاربهم عند قدومهم إلى الولايات المتحدة. ولا يعد هذا النموذج مستنداً قانونياً ولكنه أداة لمساعدة الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة وموظفي الوكالة.

مزايا واعتبارات للأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة واللاجئين

يمكن للاجئين الاستفادة من الدعم الإضافي الذي يقدمه أقاربهم أو أصدقاؤهم في الولايات المتحدة بطرق كثيرة. ويتمتع الأقارب أو الأصدقاء الموجودين في الولايات المتحدة بوضع فريد يتيح لهم مشاركة تجاربهم الشخصية عن الحياة في الولايات المتحدة مع أصدقائهم أو أقاربهم اللاجئين الوافدين حديثاً أثناء تعرفهم على الأنظمة الجديدة وغير المألوفة بالنسبة لهم بالإضافة إلى الفروق الثقافية. ومن المهم أيضا إدراك أن تجربة كل لاجئ في الولايات المتحدة هي تجربة مختلفة ويمكن أن تتأثر بعوامل من قبيل العمر، وموقع إعادة التوطين، بالإضافة إلى مهارات العمل واللغة.

اللغة والترجمة الشفوية

رغم أن الأقارب والأصدقاء في الولايات المتحدة يمكن أن يتحدثوا كلاً من اللغة الإنجليزية ولغة اللاجئين، فلا يمكن لوكالة إعادة التوطين أن تستخدم الأقارب أو الأصدقاء كمترجمين شفويين عند التواصل مع اللاجئين. فالحكومة الفيدرالية تتطلب من وكالة إعادة التوطين تكليف مترجم شفوي مستقل إذا لم يكن هناك أحد من موظفيها يتحدث لغة اللاجئ. وفي بعض المواقف حينما لا تقوم وكالة إعادة التوطين بتقديم خدمة أساسية مطلوبة، فإنه يمكن للأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة أن يترجموا لأصدقائهم أو أقاربهم من العائلة الوافدين حديثًا. ويمكن أن تقدم الوكالة إرشادات بشأن الترجمة الشفوية حسب الضرورة.  ويتم تشجيع الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة على التأكيد على أهمية تعلم اللغة الإنجليزية والمشاركة في تدريب تعلم اللغة الإنجليزية في مجتمعهم.

هل تعلم؟

فيما يلي حقائق بشأن إعادة توطين اللاجئين في الولايات المتحدة وهي حقائق أكثر صلة بالنسبة للاجئين الذين لديهم أقارب أو أصدقاء في الولايات المتحدة. لمعرفة المزيد عن برنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة (USRAP) والحياة في الولايات المتحدة، يرجى زيارة موقع الدليل الإرشادي لإعادة التوطين من برنامج التهيئة الثقافية وتبادل الموارد (CORE) على العنوان corenav.org. يقدم هذا الموقع معلومات واضحة ودقيقة ومحدثة لكل من اللاجئين وهؤلاء الذين يساعدون في إعادة توطينهم في الولايات المتحدة. لا يعد وجود قريب أو صديق في الولايات المتحدة من متطلبات برنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة (USRAP). ويمكن أن يتم إعادة توطين المتقدمين إلى هذا البرنامج دون وجود قريب أو صديق في الولايات المتحدة. وبالمثل، فإن وجود قريب أو صديق في الولايات المتحدة لا يعد ضماناً لإعادة التوطين فيها كما أنّ إجراءات الموافقة لا تختلف ولا يتم تعجيلها للمتقدمين الذين قاموا بتحديد وجود أقارب أو أصدقاء في الولايات المتحدة أثناء الإجراءات. وحسب المبادئ التوجيهية التي وضعتها حكومة الولايات المتحدة لبرنامج الاستقبال وتحديد وضع الحالة (R&P)، فإنه لا يسمح لوكالة إعادة التوطين باستخدام قريب أو صديق في الولايات المتحدة كمترجم من أجل الخدمات الأساسية المطلوبة. يمكن للمبادئ التوجيهية التي وضعتها حكومة الولايات المتحدة لبرنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة (USRAP) أن تتغير كل عام ونتيجة لذلك فإنها ستؤثر على الخدمات والمساعدة التي تقدمها وكالات إعادة التوطين إلى اللاجئين. وعلى ذلك، فإن خدمات إعادة التوطين الأساسية التي تلقاها لاجئون سابقون، والذين من الممكن لاحقاً أن يصبحوا أقارب أو أصدقاء في الولايات المتحدة، يمكن أن تختلف عن الخدمات المقدمة إلى اللاجئين الوافدين حديثاً. يجب أن توثق وكالة إعادة التوطين إكمال الخدمات الأساسية المطلوبة والذي يتضمن تأكيد أي خدمات يقدمها الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة. ولهذا السبب قد يُطلب من الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة توقيع مستند يتعلق بالخدمات التي يقدمونها. ومع ذلك، فإن الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة ليسوا ملزمين بتقديم أي من الخدمات الأساسية المطلوبة. عادة ما يكون الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة سعداء بالمشاركة في المساعدة في إعادة توطين أصدقائهم وأقاربهم الوافدين حديثاً، سواء كان ذلك باستضافتهم للعيش في منازلهم، أو توصيلهم للمواعيد، أو ببساطة تقديم الدعم النفسي والاجتماعي. في حالة قيام الأقارب أو الأصدقاء في الولايات المتحدة بإبلاغ الساعات التي يمكن من خلالها التطوع إلى وكالات إعادة التوطين، ينبغي أن يتحققوا من موظفي وكالة إعادة التوطين لمعرفة ما هي الأنشطة التي يمكن اعتبارها دعماً تطوعياً.
John and Gloria’s family posing for a family photo at the Boise Airport

Ready to test your knowledge?

Download the Settle In App

Get unlimited access to hundreds of lessons designed for all learners

Download the Settle In App

With short videos and interactive lessons, you can learn about a wide range of pre- and post-arrival resettlement topics like traveling to the U.S., housing, and looking for a job.
SettleIn Logo
Learn on the go
تم إعداد محتوى هذا الموقع من قبل برنامج التهيئة الثقافية وتبادل الموارد (CORE)، وهو يندرج ضمن المجال العام، ويجوز إعادة نشره. وقد تم وضع محتويات هذا الموقع بموجب اتفاقية وبتمويل من مكتب السكان واللاجئين والهجرة بوزارة الخارجية الأمريكية، ولكنها لا تمثل بالضرورة سياسة هذه الوكالة، وينبغي عدم افتراض مصادقة الحكومة الفيدرالية على المحتوى.